أحدث التقارير: 99.9% من هجمات البرمجيات الخبيثة مصممة خصيصًا لأندرويد

android malware

مع ارتفاع الشجرة، لابد أن تصل إليها الرياح القوية، هذا المثل مغزاه أن “الشخص الاكثر شهرة، أكثر تعرضاً للمتاعب”، وقد يكون مناسباً إذا طبقناه على Android أندرويد، واحدة من أفضل المنصات الأكثر شعبية في العالم اليوم، لكن المحنة هذه المرة لم تأت من قبل المنافسين، ولكن من هجمات Maleware الخبيثة والتي من المتوقع أن ترتفع في عامنا هذا.

وفقاً لما كشفت عنه شركة كاسبيرسكي لاب المتخصصة في مجال الأمن والحماية، ذكرت أن هناك ما يصل إلى 99.9% من هجوم البرمجيات الخبيثة الجديدة التي بنيت خصيصاً لنظام التشغيل أندرويد، وتشمل الهجمات الخبيثة عادة بعض الفيروسات، فإذا كان فيهم فيروس واحد من فئة Trojan طروادة، فإن معدة الإصابة يصل إلى 63%.

وفي الوقت نفسه، بعيداً عن منطقة الأجهزة المحمولة، تذكر كاسبيرسكي أيضاً في تقريرها أنه من المثير للاهتمام للغاية، أن هناك ما يصل إلى 91% من إجمالي تهديدات البرمجيات الخبيثة التي تم إنشاؤها بواسطة الروابط والوصلات الخبيثة المتواجدة في عالم الانترنت، ويعتبر هذا الأسلوب المضلل من نشر تلك الروابط يبدو أنه أصبح البديل الرئيسي للقرصنة والاختراق من أجل اقتحام بيانات الضحية، وبإمكاننا النظر إلى هذا العدد المتزايد من حسابات تويتر التي يتم السطو عليها عبر الاحتيال واستحواذ البريد الإلكتروني.

كتبت كاسبيرسكي كذلك أن هناك أراضٍ خصبة للبرمجيات الضارة في العالم، وعن المراكز الثلاثة الأولى، تحتل الولايات المتحدة المركز الأول بأن لديها 25% من البرمجيات الخبيثة الموجودة في العالم، ثم تليها روسيا بنسبة 19%، وهولندا بنسبة 14%.

ولأنك مستخدم أندرويد، لذا يتوجب عليك أن تبدأ في الحذر عند تثبيتك لأحد التطبيقات من مصدر بعيدًا عن متجر جوجل بلاي.

المصدر: Mashable

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. كل الكلام عن البرمجيات الخبيثة موجه لمن يثبت برامج خارج سوق بلاي

    أما البرامج الضارة التي قد تسبب ثقل في الجهاز لسوء برمجتها فيزول ضررها بمجرد حذفها

    وبما أن الأندرويد هو الأكثر انتشار فمن الطبيعي أن يكون له برامج خبيثة

    كما هناك هجمة إعلامية لتشوه صورة الأندرويد وتفخيم الأمور

    أما من يحمل برامج خارج المتجر فليتحمل الأضرار على مسؤوليته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *